You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الأول للتعليم الإلكتروني في مؤسسات التعليم العالي

برئاسة معالي الوزير- رئيس مجلس إدارة المركز، اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الأول للتعليم الإلكتروني في مؤسسات التعليم العالي.

الأحد 2020/11/1م

نحو "تعلم مبتكر.. لمستقبل واعد" ترأس معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي - رئيس مجلس الإدارة الأستاذ/ حسين علي حازب، و بحضور نائب وزير التعليم العالي - نائب رئيس مجلس الإدارة الدكتور/ علي شرف الدين، اليوم الأحد اجتماع اللجنة التحضيرية للمؤتمر الخاص بالتعليم الإلكتروني (الواقع والتطلعات) المقرر عقده بتاريخ 11/11/2020م، والذي ينظمه مركز تقنية المعلومات في التعليم العالي بالشراكة مع الجامعة الإماراتية الدولية في دورته الأولى، والهادف إلى تقييم تجربة التعليم الإلكتروني خلال فترة مواجهة جائحة كورونا في ضوء الضوابط التي وضعتها الوزارة لاستكمال العملية التعليمية للعام الجامعي المنصرم والاستفادة منها في تطوير استراتيجيات التعليم العالي في مجال التعليم الالكتروني من خلال إيجاد فرص التعاون بين مؤسسات التعليم العالي الحكومية والأهلية والمؤسسات الحكومية ذات الصلة وفي إطار الإمكانات التي تتيحها منظومة الاتصالات الوطنية.

وخلال الاجتماع تحدث معالي الوزير، رئيس اللجنة الاشرافية، مؤكدا أن المؤتمر يأتي لمواصلة تحسين وتطوير وتنفيذ معايير الاعتماد الدولية لضمان جودة البرامج الدراسية على المستوى الوطني في مجال التعليم الإلكتروني؛ بالإضافة إلى اتاحة الفرصة لاستعراض ومناقشة آخر المستجدات المتعلقة بمجال التعليم الرقمي ومؤكدا الاهتمام العالي الذي توليه القيادة السياسية لهذه الفعالية وأهميتها في تنفيذ الرؤية الوطنية الطموحة والهادفة لرفع مستوى التعليم في البلاد.

كما أكد نائب الوزير نائب رئيس اللجنة الاشرافية على أهمية المؤتمر و الوضع في الاعتبار رفع مستوى الجودة في تنفيذ المؤتمر بنسخته الأولى من خلال التركيز على موضوعية المدخلات من رؤى ودراسات إلى جانب الأوراق العلمية لكي يظهر المؤتمر بالصورة اللائقة.

وفي السياق تطرق رئيس اللجنة التحضيرية د/ فؤاد حسن عبد الرزاق موضحا الأفكار والتطلعات المتعلقة بالمؤتمر وأثرها على العملية التعليمية وطرح نماذج ملموسة حول تدريس المساقات الإلكترونية مستعرضا الاستعدادات التي تمت ومثمنا مبادرة قيادة الجامعة الاماراتية في اللقاء التشاوري للجامعات الأهلية مع قيادة الوزارة الذي عقد مؤخرا في استعدادها للشراكة الفعلية لانجاح المؤتمر.

وأكد الدكتور نجيب الكميم عضو اللجنة، رئيس الجامعة الإماراتية أن مبادرة الجامعة تهدف بشكل أساسي إلى خلق شراكة حقيقية مع الوزارة ممثلة بالمركز نحو خدمة العملية التعليمة في البلاد في ضوء استراتيجية الجامعة الهادفة إلى خدمة القطاع التعليمي وتعزيز العلاقة الايجابية مع مؤسساته.

الجذير بالذكر أن المؤتمر سيتناول من خلال الجلسات العلمية وحلقات النقاش العديد من القضايا والمشكلات التي تواجه التعليم الإلكتروني بشكل عام والتعليم الإلكتروني وتكنولوجيا التعليم بشكل خاص في ظل جائحة كورونا، إضافة إلى مناقشة واقع التعليم الإلكتروني والامكانات المتاحة واستشراف مستقبله والتحديات التي تواجهه كمصدر للتعليم المستمر والمعالجات والاجراءات التي تمكن مؤسسات التعليم الوطنية من تنفيذه والاستفادة من تطبيقه.

حضر الاجتماع الأخوة د. غالب القانص، ود. عبدالكريم الروضي ود. عبد الله القدمي عضوا اللجنة الاشرافية. والأخوة أعضاء اللجنة التحضيرية، د. محمد الشماري، د. موسى غراب، د. نعمان فيروز، د. خليل الخطيب، د. موسى غراب، ا. فؤاد الحدا، ا. محمود الصلوي، ا. ياسمين السقاف. ومن اللجنة العلمية د. شرف الحمدي، كما حضر الاجتماع من اللجان المساعدة التنظيمية والأمنية، ا. محمد زهرة، والعقيد صلاح العدلة، ا. عمر العنسي.