You are using an outdated browser. For a faster, safer browsing experience, upgrade for free today.

مركز تقنية المعلومات ووزارة التربية والتعليم يوقعان اتفاقية تعاون في مجال حوسبة الاختبارات

مركز تقنية المعلومات ووزارة التربية والتعليم يوقعان اتفاقية

مركز تقنية المعلومات ووزارة التربية والتعليم يوقعان اتفاقية تعاون في مجال حوسبة الاختبارات.

الاربعاء ٨ ابريل ٢٠٢٠م،

شهد اليوم معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ/ حسين علي حازب، ونائب وزير التربية والتعليم الدكتور/ همدان الشامي، مراسم توقيع اتفاقية التعاون المشترك بين وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ممثلة بمركز تقنية المعلومات في التعليم العالي مع وزارة التربية والتعليم ممثلة بقطاع التوجيه والمناهج، وذلك في مجال نظام اتمتة الاختبارات .

وبموجب الاتفاقية سيتم تنفيذ البرامج اللازمة لوزارة التربية والتعليم، بما يحقق رؤيتها في تطبيق “اتمتة التعليم”، وتطوير عملية الاختبارات والتصحيح الالكتروني لمرحلتي الشهادة الأساسية والثانوية.

وقد بدأت مراسم التوقيع بكلمة معالي الوزير أ/ حسين علي حازب بأن هذه الاتفاقية تأتي في إطار التوجه نحو مواكبة النهضة التكنولوجية التي يشهدها العالم في هذا المجال، ودعم تطبيق تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في اليمن لكي تتواكب مع التطور المتلاحق في استخدامات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مختلف الأنشطة التعليمية والاقتصادية والاجتماعية ودعم تنمية الأعمال الإلكترونية وصناعة تكنولوجيا المعلومات.

من جهته، تحدث الأخ نائب وزير التربية والتعليم د/ همدان الشامي أن الوزارة حرصت على تطوير خدماتها الإلكترونية لاسيما في مجال التصحيح الإلكتروني لامتحانات الشهادات العامة الأساسية والثانوية، هادفة إلى توفير الوقت والجهد والتكلفة والحد من وانهاء المظاهر المسيئة لعملية الاختبارات وضمان دقة النتائج مشيرا إلى نجاح العملية التجريبية للتصحيح باستخدام النظام الالكتروني وبتعاون المركز والذي شمل حوالى 12000طالب وطالبة في عدد من مدارس الجمهورية.

ولكون مركز تقنية المعلومات في التعليم العالي مركز متخصص في تطوير وتقديم النظم والخدمات الإلكترونية، فقد التقت رغبة الطرفين في التعاون المشترك من أجل الاستفادة والتكامل فيما بينهما فيما يخص البرامج الإلكترونية وقواعد البيانات والمعلومات المتوفرة لدى الطرفين

مؤكدا التزام وزارة التربية والتعليم بواجبها الوطني تجاه دعم وتطوير التعليم ومساندة جهود وزارة التعليم العالي والمركز في هذا السياق بما يسهم في بناء الدولة اليمنية الحديثة، مباركاً الخطوات التطويرية التي يقودها المركز لإحداث نقلة نوعية على صعيد تطوير القطاع التعليمي.

كما تحدث المدير التنفيذي للمركز بكلمة أشار فيها إلى حرص المركز وسعيه الدؤوب بما يخدم الغايات التربوية والاكاديمية والفنية والمهنية. موضحا بأن هذه الاتفاقية تهدف إلى دعم صناعة تكنولوجيا المعلومات في التعليم وذلك بتطبيق احدث الانظمة الالكترونية في قطاع الاختبارات والتصحيح؛ من أجل بناء وتقديم خدمات تكنولوجية على أعلى مستوى يواكب التوجهات نحو التعليم الإلكترونية ويستفيد من الامكانيات المتاحة قدر الامكان ويتغلب على التحديات التي فرضتها ظروف العدوان.

وقع الاتفاقية من جانب مركز تقنية المعلومات في التعليم العالي الدكتور/ فؤاد حسن عبد الرزاق - المدير التنفيذي للمركز، ومن جانب وزارة التربية والتعليم الأستاذ/ أحمد حسين النونو وكيل الوزارة لقطاع التوجيه والمناهج.

وحضر مراسم التوقيع أ/ عبد السلام الغابري - رئيس لجنة النظام والمراقبة بوزارة التربية، ومن جانب المركز ووزارة التعليم العالي؛ أ/فؤاد الحداء - مدير عام مؤسسات التعليم الأهلية ومنسق المشاريع بالمركز، د/ موسى غراب - مساعد المدير التنفيذي للشؤون الفنية والبرمجية، د/ محمد ضيف الله - مستشار الوزير، أ/ محمود الصلوي - مدير عام مكتب الوزير، م/ محمد العنسي - مستشار المركز لشؤون نظام حوسبة الاختبارات والتصحيح الإلكتروني، أ/ أحمد المراني - مدير عام التصديقات بوزارة التعليم العالي.